لبنان

أمير عبد اللهيان من مطار بيروت: قادة لبنان هم من يجب أن يقرّروا بشأن انتخاب رئيس للجمهوريّة

أعلن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان انه “مستمرون بدعم لبنان وسنحث مختلف الأفرقاء على التوصل لتفاهمات تؤدي لانتخاب رئيس”.

وفي تصريحات له بعد وصوله إلى مطار بيروت الدولي، اليوم الخميس، أشار أمير عبداللهيان، إلى أنّ “خلال المباحثات الّتي سنجريها في لبنان، سنحثّ مختلف الأفرقاء على التّوصّل إلى تفاهمات تؤدّي إلى انتخاب رئيس للجمهوريّة”، مؤكّدًا أنّ “قادة لبنان هم من يجب أن يقرّروا بشأن انتخاب رئيس للجمهوريّة”.

وتمنّى أمير عبداللهيان “الخير والإصلاح والتّنمية للبنان”، لافتًا إلى أنّ “المتوقَّع من مختلف الجهات الإقليميّة والدّوليّة، هو دعم لبنان اقتصاديًّا وتجاريًّا، لتحسين الوضع الاقتصادي في البلاد”. وشدّد على “أنّنا واثقون من قدرة القادة اللّبنانيّين والشّعب على اتّخاذ القرار السّياسي الصّحيح لانتخاب رئيس للجمهوريّة”.

وقال: “أنّنا نسأل الله دائمًا الخير للبنان حكومةً وشعبًا وجيشًا ومقاومةً”، كاشفًا أنّ “خلال المباحثات الّتي أجريناها مع المسؤولين السّعوديّين، سمعنا منهم تصريحات إيجابيّة وبنّاءة بشأن دعم لبنان”.

ودعا جميع الدّول إلى “التّعاون مع لبنان ودعمه، وإيران ستسمرّ في دعمها القوي للبنان”.

ووصل وزير الخارجية الإيرانية قبل قليل إلى مطار بيروت الدولي، حيث استقبله عدد من النواب اللبنانيين والسفير الايراني في لبنان.

وكان في استقبال امير عبد اللهيان في مطار بيروت، عدد من المسؤولين على رأسهم عضو كتلة التنمية والتحرير النيابية النائب ايوب حميد، وعضوي كتلة الوفاء للمقاومة النائبين علي عمار وابراهيم الموسوي.

ووصل وزير الخارجية الايراني الى بيروت قادماً من العاصمة السورية دمشق، بعد ان التقى ظهر اليوم الخميس الرئيس السوري بشار الاسد، كما التقى امس الاربعاء وزير الخارجية السوري فيصل المقداد، ورئيس مجلس الوزراء حسين عرنوس.

للاشتراك في وكالة أنباء المحور. يمكنكم الضغط على الرابط التالي
https://t.me/mehwar_ir

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى